معلومات صحية

أفضل مضاد حيوي لعلاج التهاب الثدي

يقدم لكم موقع إقرأ مقالة تجدون فيها أفضل مضاد حيوي لعلاج التهاب الثدي ، وأعراض التهاب الثدي، ومضاد حيوي للالتهاب الثدي، ومضاد حيوي لعلاج خراج الثدي، واشكال التهاب الثدي، وكريم لعلاج التهاب الثدي، وعلاج التهاب الثدي المزمن، تابعوا معنا في السطورالتالية للمزيد عن الموضوع على إقرأ.

أفضل مضاد حيوي لعلاج التهاب الثدي

أفضل مضاد حيوي لعلاج التهاب الثدي

نشارك معكم في السطور التالية أفضل مضاد حيوي لعلاج التهاب الثدي، والتهاب الثدي من المشكلات الصحية التي تصيب العديد من النساء ولكنه أكثر شيوعا لدي النساء المُرضعات، يحدث خلال الأشهر الثلاثة الأولى بعد الولادة، وفي بعض الأحيان يظهر خلال فترة الرضاعة، تحدث الإصابة به نتيجة تجمع الحليب في نسيج الثدي مما قد يتسبب بالإصابة بالتهاب وتورم.

  • المضادات الحيوية. وإذا كنتِ مصابة بعدوى، فغالبًا ما تُوصَف المضادات الحيوية لمدة 10 أيام. ومن الضروري الالتزام بالأدوية الطبية الموصوفة لتقليل فرص الانتكاس. وإذا لم يَزُل التهاب الثدي بعد المضادات الحيوية، فعليكِ المتابعة مع طبيبكِ.
  • مسكِّنات الألم. قد يَنصَح الطبيب باستعمال مسكنات الألم المتاحة دون وصفة طبية مثل الأسِيتامينُوفين (تايلنول، وغيره)، أو الأيبوبروفين (مثل أدفل، وموترن آي بي، وغير ذلك).

أعراض التهاب الثدي

تتسبب التهابات الثدي سواء في ثدي واحد أو بالاثنين عند النساء المصابات بألم واحمرار والشعور بحرارة في الثدي المُصاب نفسه مع مجموعة من الأعراض المختلفة سيتم التطرق لذكر أبرزها آتيًا:

  • تورم وألم في الثدي المصاب عند لمسه.
  • آلام في مناطق مختلفة من الجسم.
  • إعياء والشعور بالتعب الدائم.
  • احتقان وامتلاء الثدي بالحليب وتضخم حجمه.
  • حُمى وقشعريرة.
  • خُراج أو صديد ويعتبر من مضاعفات الإصابة بالتهاب الثدي، في حال وجود كتل يتم ملاحظة إذا ما كانت مؤلمة عند اللمس ومتحركة تحت الجلد، وإذا كانت هذه الكتل غير منتظمة ويصعب الإحساس بها ولم يصغر حجمها مع العلاج والمتابعة ومع خروج افرازات وصديد من الحلمة بوجود الحمى بعد 72 ساعة يتم الاشتباه بأمر أكثر خطورة.
  • جروح صغيرة في الحلمة أو على جلد الثدي المصاب.
  • حكة في جلد الثدي المصاب.
  • ألم وحرقان باستمرار أو أثناء عملية الرضاعة الطبيعية.

مضاد حيوي للالتهاب الثدي

  • بداية و بوجه عام ، من الأفضل تجنب المضادات الحيوية إذا كان التهاب الثدي يتحسن من تلقاء نفسه حيث أن المضادات الحيوية قد تؤدي إلى حدوث عدوى الكند يدا الفطرية مثل (الخميرة ، والقلاع) و التي تصيب الحلمات و أو الثدي. و هنا نعرض منهجنا المتعلق بتناول المضادات الحيوية فيما يلي:
  • إذا كان لديك أعراض تتفق مع التهاب الثدي و استمرت لمدة تقل عن 24 ساعة ، سوف نقدم لكم وصفة طبية لمضاد حيوي ، ولكن سأقترح عليك الانتظار قبل البدء في أخذ الدواء.
  • إذا ، على مدى من 8- 12 ساعة التالية، ازدادت الأعراض سوءا (زيادة الألم ، زيادة انتشار الاحمرار أو ازدياد حجم التورم المؤلم ) ، ابدئي تناول المضاد الحيوي.
  • إذا , على مدى الساعات ال 24 المقبلة ، والأعراض لم تزدد سوءا و لكنها لا تتحسن أيضا ، ابدئي تناول المضادات الحيوية.
  • إذا كان على مدى الساعات ال 24 المقبلة ، و الأعراض تقل ، فانها غالبا ما ستستمر في التحسن حتى تختفي دون الحاجة إلى تناول المضادات الحيوية.و في هذه الحالة ، سوف تستمر الأعراض تقل تدريجيا حتى تختفي خلال مدة تقدر من 2-7 أيام المقبلة. الحمى غالبا ما تزول خلال 24 ساعة ، والألم يزول خلال 24 إلى 72 ساعة وتورم الثدي يختفي خلال الايام 5-7 المقبلة. من المعروف أن التورم يستغرق وقتا أطول من 7 أيام ليختفي تماما ، ولكن طالما انه يقل في الحجم ، فهذا أمر جيد.
  • إذا كان لديك أعراض تتفق مع التهاب الثدي و استمرت لمدة تزيد عن24 ساعة و الأعراض لم تتحسن ، يجب أن تبدأي تناول المضادات الحيوية على الفور.

قد يهمك:

  • أفضل علاج للقولون العصبي المزمن
  • أفضل علاج للقلق والتوتر والخوف
  • أفضل علاج مجرب لهشاشة العظام
  • أفضل علاج الارتروز الرقبة
  • أفضل علاج للبهاق نهائيا
  • أفضل دواء لتسكين ألم الأسنان
  • أفضل مضاد حيوي لعلاج التهاب البروستاتا
  • أفضل مضاد حيوي لالتهاب الأذن الوسطى
  • أفضل مضاد حيوي لالتهاب الرئة
  • أفضل مضاد حيوي للناسور

مضاد حيوي لعلاج خراج الثدي

  • يعتمد علاج خراج الثدي على سبب حدوثه، فإن كانت الإصابة ناتجة عن احتباس الحليب، يمكن أن ينصح الطبيب باستخدام مضخمة إدرار الحليب التي تقضي على هذا الاحتباس.
  • كما يمكن أن يصف الطبيب مضاد حيوي للقضاء على البكتيريا المسببة للخراج، ويجب أن يكون المضاد الحيوي بوصف من الطبيب حتى لا يضر بصحة الطفل الرضيع.
  • وفي حالة صعوبة القضاء على الخراج بالطرق السابقة، سوف يلجأ الطبيب إلى التخلص من الصديد عن طريق سحبه بإبرة طبية، أو الإضطرار لإجراء جراحة بسيطة في الثدي لاستئصال الخراج.

اشكال التهاب الثدي

يمكن تقسيم التهابات الثدي الى أنواع ثلاثة منها التهاب الثدي غير النفاسي او غير الارضاعي والتهاب الثدي النفاسي او الارضاعي وخراج الثدي المزمن اما تفاصيل هذه فهي:

  • التهاب الثدي النفاسي او الارضاعي: هو شائع اكثر من غيره اثناء الرضاعة حيث تكون الحلمتان في هذه الفترة في حالة تشقق سامحة بذلك للبكتيريا بالولوج من فم الرضيع الى قنوات الحليب فتتكاثر بسرعة فيتصلب الثدي اكثر ويحمر وتزداد حدة الألم فيه وقد تاتي العدوى نتيجة الانسداد في قنوات الحليب كذلك الامر خاصة عند بداية الرضاعة الطبيعية. يعتمد العلاج لالتهاب الثدي الناجم عن الرضاعة على عمرك وخطورة حالتك وعلى الاعراض المرافقة وتلجا الطبيبة المعالجة في هذه الحالة الى العلاج الطبيعي الذي لا يطال عملية الرضاعة كانواع المضادات الحيوية غير المؤذية للرضاعة ومسكنات الألم والكمادات الدافئة والتدليك. في بعض الأحيان تزداد حدة الالتهابات لكي تصبح قرحا صعب التعامل معها الا عبر التدخل الجراحي للطبيب.
  • التهاب الثدي غير النفاسي: توازي اعراضه ما يحصل اثناء الرضاعة الطبيعية الا انه يصيب من لا يخضن تجربة رضاعة وقد يكن من غير المتزوجات أصلا. تصيب هذه الالتهابات النساء المتعرضات للعلاج الاشعاعي او لحالات متطورة من الاكتئاب او لمن هن مصابات بداء السكري علما ان هذا الالتهاب نادر الحدوث وغالبا ما يترافق مع الإرهاق والصداع وارتفاع الحرارة مع الام في الثديين يصعب تحملها من هنا أهمية استشارة الطبيب للحصول على العلاج اللازم.
  • خراج الثدي المزمن: هو التهاب في الثديين جد نادر ولكن وان حصل من المهم جدا ان يتم الخضوع للتدخل الجراحي من اجل إيقاف العدوى ومنع انتشرها وتكرارها.

كريم لعلاج التهاب الثدي

في السطور التالية، نقدم لك كريم لعلاج التهاب الثدي المخصصة لعلاج تشققات الثدي في أثناء الرضاعة الطبيعية:

  • سانوسان (Sanosan): يحتوي كريم سانوسان لعلاج تشققات الحلمات على مادة اللانولين، وهي مادة مضادة للحساسية والجراثيم، وتساعد على العلاج السريع لتشققات الجلد، بالإضافة إلى أنها آمنة تمامًا على الرضيع، فلا داعي لإزالة بقايا الكريم قبل الرضاعة. ضعي طبقة رقيقة من كريم سانوسان على الحلمات الملتهبة بعد كل رضعة، سيساعد على تخفيف الآلام وتعافي الجلد سريعًا.
  • ميبو (Mebo): كريم الحروق الشهير ميبو، نصحتني باستخدامه طبيبة الأطفال التي أتابع معها حالة صغيري، فهو يتكون من مواد طبيعية تساعد على سرعة التئام الجروح وتجديد خلايا الجلد، ضعي طبقة من كريم ميبو في حالة جروح الحلمات العميقة، مع مراعاة غسلها جيدًا قبل الرضاعة.
  • دكتارين جل (Daktarin Gel): جل مضاد للفطريات، وهو مناسب لالتهابات الحلمات الناتجة عن انتقال فطريات من فم الرضيع إلى حلمة الأم مسببة التهابات وتشققات مؤلمة. تدهن طبقة رقيقة من دكتارين جل على حلمة الثدي الملتهبة، وأيضًا على لسان الرضيع لعلاج الفطريات عند الطفل والأم وتجنب حدوث مزيد من الالتهابات، ولا يحتاج إلى غسله قبل الرضاعة.
  • أورينت – إن (ORIENT-N): يتكون كريم “أورينت – إن” من خليط من المواد الطبيعية الآمنة التي تساعد على التئام الجروح وعلاج التشققات والالتهابات، مثل فيتامين “هـ” والبانثينول وشمع العسل وزيت اللوز والبارفين والفازلين وزيت الزيتون. ادهني طبقة رقيقة من الكريم على الحلمة المتشققة، وعلى الرغم من أنه مكتوب على العبوة أنه لا يشترط غسله قبل الرضاعة، فإنني أفضل غسل الثدي من أي آثار للكريم، لاحتوائه على مادة البانثينول التي لا يُفضل أن يبتلعها الرضيع حتى لو بكمية بسيطة.
  • بيورلان (Purelan): يتميز كريم “بيورلان” بأنه مرطب وملطف قوي للجلد، وهو مثالي للتشققات الطفيفة وليس للجروح العميقة، ويمكن استخدامه أيضًا للوقاية من تشقق الحلمات خلال فترة الحمل. ضعي طبقة رقيقة من كريم بيورلان بين الرضعات، مع مراعاة غسل الثدي جيدًا وتنظيفه من آثار الكريم قبل الإرضاع مرة أخرى.

علاج التهاب الثدي المزمن

يشمل علاج التهاب الثدي لغير المُرضع بدايةً مجموعةً من الإجراءات المنزليّة التي تُتّبَع للتّقليل من أعراض الالتهاب والتّعامل مع المرض، وتتمثّل في أخذ القسط الكافي من الرّاحة، واستخدام كمّادات الماء الدّافئ أو البارد للتّقليل من الألم، أمّا الإجراءات العلاجيّة فتشمل استخدام بعض الأدوية؛ مثل:

  • المضادات الحيويّة لمعالجة الالتهاب؛ التي تُصرف عبر الطبيب بعد استثناء وجود أيّ حساسيّة أو تعَارض لاستخدامها، ومن أشهر أنواع المضادات الحيوية المُستخدمة: دواء السيفالكسين، ودواء الديكلوكساسيلين، وعادةً ما تُستخدَم لعشرة أيّام متواصلة يُنبّه فيها المريض إلى ضرورة إكمال المضاد لتفادي عودة الالتهاب أو تشكّل أجيال من البكتيريا مُقاوِمَة للدّواء.
  • مُسكّنات الألم؛ مثل: الأيبوبروفين، والباراسيتامول، التي تُستخدَم عند اللزوم للتّخفيف من ألم الثدي المصاحب للالتهاب، وللتّعامل مع ارتفاع درجة حرارة المريض.
  • الحل الجراحي؛ في حال تكوّن خُرّاج أو تقيّح في الثّدي يلجأ الأطبّاء حينها إلى سحبه بمِحقنة أو بجرح صغير على سطح الجلد بعد تخدير المريض موضعيًا؛ كإجراء بسيط في عيادة الطّبيب معظم الأحيان، أو بإخضاع المريض للتّخدير الكامل وإجراء عمليّة جراحة أوسع في حال أصبح الخُرّاج مُمتدًا في الثّدي المصاب.
السابق
افضل دكتور جهاز هضمي في جدة
التالي
تجربتي مع موقع chegg