العناية بالشعر

تجربتي مع شامبو طاووس

يقدم لكم موقع إقرأ مقالة تتحدث عن تجربتي مع شامبو طاووس ، وعناصر الشامبو، ويُعتبر الشامبو من العلاجات المناسبة لفروة الرأس والشعر، وتختلف أنواع الشامبو تِبعاً لنوعية الشعر والعمر والعادات المُتبعة للعناية بالشعر، والمشاكل التي تُعاني منها فروة الرأس وغيرها، ويتكون الشامبو من عشرة عناصر إلى ثلاثين عنصراً مختلفاً…فتابعوا معنا لتعرفوا أكثر عن تجربتي مع شامبو طاووس .

تجربتي مع شامبو طاووس

إليكم في مقالي هذا تجربتي مع شامبو طاووس ، وقد صممت الطاووس مجموعتها من الشامبو بخصائص استثنائية، مع نتائج مدهشة لتصفية أو تقوية أو تنعيم أو إزالة القشرة من الرأس.

تجربتي مع شامبو طاووس
  • تراهن الطاووس منذ سنة 2016، على خبرتها التي تبلغ 42 عامًا في ابتكار منتجات النظافة لتوسيع درايتها بالشامبو.
  • ومع مجموعة واسعة من المنتجات، تلبي الطاووس جميع الاحتياجات مع الحفاظ على نفس المبادئ التي ضمنت نجاحها على مر العقود: استلهام الطبيعة لتمنحك أفضل ما تقدمه.
  • وتتكون تركيبة جميع أنواع شامبو الطاووس من مستخلصات بروتين القمح، التي توفر قوة الشعر وتغذيته، وتضمن 0 ٪ من السيليكون، و0 ٪ من البارابين و0 ٪ من الأصباغ ,لعناية ناعمة.
  • الشامبو المصفي، مخصص للشعر الدهني، يصفي فروة الرأس عن طريق إزالة الدهون من الشعر دون إثقاله بخلاصة الباردان؛
  • الشامبو المقوي، المخصص للشعر العادي، يحافظ على صحة الشعر بفضل خلاصة الكالندولا بخصائص مهدئة وملينة؛
  • الشامبو المنعم، المصمم للشعر الجاف، ينعم الشعر بفضل مركب غني ومتوازن من الزيوت المغذية؛
  • الشامبو المضاد للقشرة، ويجمع بين زهرة المنثول مع مستخلص أوراق شجر أركان، مما يوفر فعالية ثلاثية للشعر وفروة الرأس: مضاد للقشرة، منعش وملين.

قد يهمك:

  • تجربتي مع شامبو سيلفر
  • تجربتي مع شامبو جونسون للاطفال
  • تجربتي مع شريحة منع الحمل
  • تجربتي مع شرب الكركم على الريق
  • تجربتي مع شرب الحليب يوميا
  • تجربتي مع شفط الدهون في تركيا
  • تجربتي مع شامبو سيلفر

عناصر الشامبو

نذكر فيما يلي العناصر التي يتكون منها الشامبو كيفما كان نوعه و العلامة التجارية التي ينتمي إليهاوهي:

عناصر الشامبو
  • التكسابون: هو العنصر الأساسي للمادة المنظفة في الصابون، ويُعدّ من المواد الفعَّالة السطحية ذات الشحنة السالبة، وتحمل الصيغة الكيميائية التي تُشكل لوريل سلفات الصوديوم (SLES)، وهي: CH3(CH2)10CH2(OCH2CH2)OSO3Na
  • الكومبرلان(KD): هو الاسم التجاري لثنائي إيتانول أميد الحمض الدسم وعلى وجه التحديد حمض جوز الهند، ويقوم بدوره كعامل مساعد للرغوة والتثخين في الشامبو ويُضاف بمقدار 0-2%.
  • المواد البراقة (Pagent Pea): من أنواعها كبريتات إيثير الغول الدهني وتضاف بمقدار 0-3%، حيثُ يُضفي هذا المُكوّن مظهر اللؤلؤ على الشامبو، وصيغته الكيميائية هي: CH3(CH2)16COOCH2CH2OOC(CH2)16CH3
  • المطريات: إحدى أنواعها بروبيلين غليكول ويُضاف بمقدار 2-1%، وهذا المُكوّن يعزز التخلص من الدهون.
  • حمض الليمون (Cacid Citric): يعمل على زيادة نعومة الشعر من خلال ضبط درجة حموضة الشامبو.
  • المواد الحافظة: من أنواعها (Propyl paraben) ويُضاف بمعدل 5%.
  • العطر: يضاف عند التحقق بعدم تأثره بشكل سلبي من مكوّنات الشامبو المختلفة.
  • الملح: يُستخدم كمادة مثخنة للشامبو ويُضاف بالمرحلة الأخيرة من صناعته بمقدار 1%.
  • مُضادات القشرة: من أنواعها مادة (Allantoin) وتُضاف بمقدار 0-01%.
  • الغليسرين: يُعتبر من العوامل التي ترطب الشعر الجاف ويُضاف بمقدار 1-3%.
  • اللانولين: يُعتبر من العوامل التي تُحافظ على ترطيب الشعر ومنع التبخر ويُضاف بمقدار 1-3%.
  • الفيتامينات: تُضاف بمقدار منخفض جداً يقل عن 0.0001% حيثُ إنَّ ارتفاع نسبتها تؤدي إلى ارتفاع نسبة المواد المسرطنة فيها.
السابق
تهنئة رمضان بالفرنسية
التالي
قصص اطفال جديدة : قصة الزهري