قصص مكتوبة قصيرة

قصص اطفال قصيرة

يقدم لكم موقع إقرا مجموعة من أفضل قصص اطفال قصيرة , قصص اطفال مكتوبة هادفة قصيرة، وقصص اطفال قصيرة قبل النوم، وقصص اطفال قبل النوم مكتوبة، وقصص اطفال جميلة، وقصص اطفال رائعة، وقصة قصيرة للأطفال عن الصدق،

ويُعتبر أدب الأطفال ومنه قصص الأطفال القصيرة فرعاً من فروع الأدب العالميّ الذي وصل أوجه وذروة شهرته في القرن التاسع عشر، وفي حين ينظر البعض إلى أدب الأطفال بصفته أدباً يسعى إلى إمتاع وتسلية الصغار -والكبار في كثير من الأحيان- فإن الآخرين يرون فيه أداة تعليميّة وطريقة تقويم أخلاقيّ للأطفال…تابعوا معنا.

قصص اطفال قصيرة

قصص اطفال قصيرة

قصة الراعي الكذاب

يروي أن كان هناك راعياً صغير السن يرعي غنمه كل يوم خارج القرية، وكان هذا الراعي حديث العهد بعمله، فسرعان ما اصابه الملل من ذلك العمل، ففكر فيما عساه أن يفعل بهدف التسلية وتضييع الوقت، خطرت علي باله فكرة وقرر تنفيذها علي الفور، نادي الراعي اهل القرية باعلي صوته قائلاً : الذئب الذئب اغيثوني انجدوني الذئب سيأكلني ويلتهم عنمكم، اسرع اهل القريه جميعاً الي نجدته، وعندما وصلوا اليه لم يجدوا اي اثر لذلك الذئب، وبدأ الراعي الكذاب يضحك في سره عليهم، عاد اهل القرية من حيث اتوا، وقد شعروا بالغضب الشديد من الراعي الذي كذب عليهم .

اعجبت الراعي هذه الفكرة، ولم تمض سوي ايام قليلة حتي اعاد الكرة من جديد، ومرة اخري اسرع اهل القرية لنجدته، ولكن لم يجدوا ذئباً، وفي يوم من الايام ظهر ذئب في الحقيقة الي الراعي، وبدأ يهاجمه هو وغنمه، بدأ الراعي يستغيث ويستنجد بأهل القرية، ولكنه سمعوه وتجاهلوا نداءه حيث ظنوا أنه يكذب عليهم من جديد، وأكل الذئب من غنم الراعي حتى شبع, فالكذَاب لا يصدقه أحد حتى ولو صدق.

قصة الطاووس الحزين

كان هناك طاووس جميل ذو ريش ملون وجذاب يعجب به كل ما يراه وقد كان الطاووس سعيدا جدا بذلك، وكان يتباهى بهذا المظهر الجيد والذي حباه به الله عز وجل، ولكن في أحد الأيام فكر الطاووس في الغناء وقام بالفعل بذلك، إلا أن صوته كان خشنا ولم يعجب من حوله وقالوا له ذلك، ولأنها المرة الأولى التي يوجه فيها نقد للطاووس ومواجهته بعيب موجود فيه حزن بشدة.

وذهب الطاووس في ليلة ممطرة يبكي وينظر إلى السماء ويندب حظه ويتساءل لماذا لم يعطه الله صوتا جميلا، وأثناء ذلك سمع صوت حفلة موسيقية فاقترب منها فإذا بطائر العندليب يقوم بالغناء في تلك الحفلة، والجميع منتبه له وسعيد بصوته الصافي النقي ويقومون بالتصفيق له، وقد زاد ذلك من حزن الطاووس وانصرف وهو أشد بكاء مما سبق.
وأثناء ذلك قابله رجل عجوز وسأله عن سبب حزنه فقال له الطاووس أن صوته خشن وسيئ ولا يستطيع الغناء، وقد انتقده من سمع صوته في الوقت الذي يصفقون فيه للعندليب، فابتسم العجوز وقال له إن الله سبحانه وتعالى قد وزع نعمه على مخلوقاته، فهناك من هو حسن المظهر وهناك من هو حسن الصوت ولكل منا موهبته الخاصة.

ويجب على كل مخلوق تقبل ذلك واستغلال موهبته التي أنعم الله عليه بها وعدم الطمع في مواهب الآخرين، فما لديك من قدرات كاف لجعل بقية المخلوقات تعجب بك وتقدرك، وأضاف العجوز للطاووس أن المخلوقات معجبة بجمال ريشه ومظهره وتضرب به المثل في ذلك بينما العندليب لديه صوت جميل ولا يمتلك مظهرا جيدا مثله.

وبعد أن سمع الطاووس تلك الكلمات توقف عن البكاء وشعر بأنه كان مخطئاً في حزنه، ومنذ ذلك الوقت وهو يحاول المحافظة على مظهره الجيد وتحسينه ويحمد الله على تلك النعمة التي أنعم عليه بها، والتي لا تتوافر لدى الكثير من مخلوقاته.

قد يهمك:

  • قصص تربوية للاطفال
  • قصص اطفال مكتوبة تربوية هادفة
  • قصص اطفال عالمية ملخصة : قصة نساء صغيرات
  • قصص اطفال رائعة : قصة مولان
  • قصص اطفال جميله : قصة الاميرة والتنينة
  • قصص اطفال مضحكة : قصة الدب و الصديقان
  • قصص اطفال اميرات : قصة الغميضة
  • قصص اطفال قصيرة بالصور جميلة

قصص اطفال مكتوبة هادفة قصيرة

قصص اطفال مكتوبة هادفة قصيرة

قصة الجاران والحديقتان: تعزيز الثقة بالنفس

كان هناك جاران لكل منهما حديقة في منزله يحاول الاعتناء بها وبنباتاتها، ولكن أحدهما قام بعمله في البداية بإصلاح التربة وزرع النباتات والعناية بها من الخارج، بما يسمح لجذورها بشق طريقها في التربة بشكل قوي وثابت، وكان في ذات الوقت يمارس حياته الأخرى بشكل طبيعي.

بينما الجار الآخر كان اهتمامه زائدا عن الحد بتلك النباتات، حتى أنه كان يمهد الأرض من الداخل لكي تنمو بشكل أسرع وأسهل، وبالفعل كانت تلك النباتات في حديثة الجار النشيط تنمو بشكل أسرع وأكبر من تلك الموجودة في حديقة جاره الآخر وكان يتباهى بذلك.

إلا أنه في إحدى الليالي قامت عاصفة قوية، وفي الصباح اندهش الجار النشيط عندما وجد أن العاصفة اقتلعت نباتاته، بينما تلك الموجود في حديقة جاره الآخر كانت ثابتة وما زالت في الأرض، ولم يدرك الجار النشيط أنه ساعد النباتات بشق الأرض لها لكي تنمو جذورها بسرعة، وهو ما جعل تلك الجذور ضعيفة وليست قوية بشكل كاف لمواجهة المصاعب.

بينما الجار الآخر مهد الطريق من الخارج ووفر البيئة الصالحة لبداية نمو النباتات، ولكنه لم يتدخل فيما يحدث في باطن الأرض فهذا من شأن الله عز وجل وأن سبحانه وتعالى قد أعطى للنباتات القدرة على النمو بطبيعتها داخل الأرض، مما يوفر لها الجذور القوية والحماية الكافية من العواصف.

ومما يجعل تلك القصة غريبة هو أن البعض يعتقد أن الرعاية الشديدة والعناية الزائدة عن الحد، والمساعدة للأطفال في كل شيء هو أمر واجب على الآباء والأمهات، ولكن في الواقع الأمر غير ذلك تماماً لأن هذا سوف يجعل من أطفالهم بعد أن يكبرون ضعفاء في مواجهة الحياة وغير قادرين على حل مشاكلهم بأنفسهم

قصص اطفال قصيرة قبل النوم

قصص اطفال قصيرة قبل النوم

قصة سارق الجزر

في إحدى الزمان كان يعيش أرنب وأرنبة أخوات مع والدتهما في جُحر جميل وصغير، وذات يوم ذهبت الأم إلى الحقل المجاور لمنزلهما لكي تأتي بالطعام لأطفالها، وحذرتهما من مغادرة المنزل لأنهما مازالا صغيران، وبعد وقت قصير قال الأرنب لشقيقته الأرنوبة أنهما يمتلكان أربعة أرجل مثل أمهما، وذيل طويل مثلها، فلماذا لا يذهبان حتى يتمشيان سويا ثم يعودان قبل عودة أمهما..؟

فوافقت الأرنوبة وخرجت مع أخيها، وأخذا يجريان في الحقول الواسعة حتى شاهدوا قفص صغير تنبعث منه رائحة شهية وإقتربا منه ليجدوا طعامهم المفضل وهو الجزر، فأخذا منه الكثير والكثير حتى أنه لم يتبقى سوى جزرة واحدة، وتركوها، وغادروا المكان وذهبا إلى منزلهما، وقاموا بتخبئة الجزر حتى لا تراه والدتهما التي تأخرت كثيرا عليهما.

الراعي الكذاب

كان هناك فتى يعمل برعي الغنم وفي يوم كان في عمله يرعى قطيع من الغنم ولكنه قام بالصياح ذئب هناك ذئب فخرج أهل القرية فزعين وهم يعتقدون أن هناك ذئب ولكنهم وجدوا الفتى الراعي يضحك ولا يوجد أي ذئاب فعرفوا أنه يكذب، إلا أن الفتى أعاد هذا الامر بضع مرات أخرى وفي كل مرة يخرج إليه اهل القرية خائفين فيكتشفوا كذبه.

ولكن في أحد المرات وصرخ الفتي أن الذئب قد جاء وكانت هذه المرة حقيقية حيث بدأ الذئب في مهاجمة قطيع الغنيم بالفعل فأخذ الفتى الراعي يصيح حتى يقوم أحد بنجدته وإنقاذ الغنم، ولكن لم يخرج إليه احد اعتقادًا منهم أنه يكذب مرة اخرى فقد عهدوه كاذبًا حتى قضى الذئب على القطيع بأكمله.

قصص اطفال قبل النوم مكتوبة

حكاية الفأر والضفدع والصقر

كان هناك فأر وكان يعيش على اليابسة ولكن دفعه سوء حظه إلى التعرف على ضفدع كانت اغلب حياته في الماء كما أنه يستمتع بالأذى، وفي أحد الايام قام الضفضع المؤذي بربط الفأر به وبدءوا في التجول في السفوح كالعادة وتناول الطعام واخذ الضفدع يتجول وهو جار الفأر معه مقتربًا من البحيرة التي يعيش بها إلى أن وصل على حافة البحيرة، وفجأة قفز الضفدع إلى الماء وهو في غاية الاستمتاع فهو أخيرًا في بيئته التي يحيا بها ويحبها ومع قفزه في الماء سحب الفأر معه والذي لم يتحمل الماء فبدأ في الاختناق إلى أن غرق ومات فبدأت جثته في الطفو على سطحا البحيرة وهو مازال مربوط بالضفدع ، وكان هناك من يراقب ما يحدث وقد كان أحد الصقور فانقض على جثة الفأر يحملها بين مخالبه ومعه الضفدع المربوط به والتهمهما معا وكان هذا هو جزاء الضفدع المؤذي الذي خان ثقة صديقه.

القنفذ الوحيد

كان يا ما كان في قديم الزمان ، وفي أحد الغابات البعيدة والمحمية بالأشجار العالية والنخيل ، كان يوجد العديد من الحيوانات تغيش هناك ، منهم الأرانب و القطط و القردة والفيلة ، كانوا يتجمعون ويلعبون معاً ما عدا القنفذ ، جميعهم يتجنبون اللعب معه ، ويخافون منه لأنه لديه أشواك حادة كثيرة في ظهره، وكان دوما قنفذ وحيد وحزين .

كان القنفذ يعلم أنهم لا يحبون اللعب معه ، لذلك كان يجلس كل يوم بعيداً عنهم يتابع العابهم في حزن لأنهم لم يسمحوا له باللعب ، وفي يوم حكي القنفذ ما يحزنه لوالدته ، وهو ان اصدقائه لا يحبون اللعب معه ، فقالت له والدته وكيف يمكنهم معرفة انك تريد اللعب معهم ، وانت تجلس بعيداً عنهم يمكنك ان تستأذن من احد اصدقائك ان يسمح لك باللعب معه ، ابتسم القنفذ لوالدته وكأنه وجد فكرة جيدة وسيقوم بتنفيذها غداً ، ذهب القنفذ في حماس إلي الغابة وجد الأرنب يلعب بالكره مع القطة.

اقترب من الأرنب في خجل شديد يمكنني اللعب معكم ، عبس الأرنب في وجه القنفذ وقال لا ، لا يمكنك اللعب معنا يا قنفذ ، فأنت تحمل شوكاً يؤذينا ويؤذي ألعابنا ، وانا لا استطيع افقد كرتي الجديدة ، مثلما فقدت الكرة السابقه بسبب اشواكك ، نظر القنفذ للقطة بحزن ، يبدو انه لديه أمل ان توافق القطة علي اللعب معه ، قالت له القطة وانا لا اوفق لا يمكنني السماح لك باللعب معي ، هل نسيت ان اشواكك اصابت قدمي من قبل وتألمت منها كثيراً ، لا أريد اتألم مرة اخري سامحنى يا صديقي انت سيء .

حزن القنفذ وعاد إلي بيته باكياً فنظرت إليه والدته ، وعلمت أن اصدقائه رفضوا اللعب معه ، دون ان تسأله ماذا حدث ، فسألها القنفذ لماذا يا أمي خلقنا الله بكل هذا الشوك ، لماذا جعلهم يخافون منا هكذا ، فقالت له والدته ، ان الله لم يخلق شيئاً عبثاً ابداً ، انه خلق لنا هذه الاشواك لكي تحمينا من الاعداء ، بدونها لا يمكنك الدفاع عن نفسك ، فقل الحمد لله دائماً ولا تحزن ، وفي يوم أخر ذهب القنفذ الي الغابه يتابع اللعب من بعيد كعادته ولم يقترب منهم ، فسمع صراخ صديقهم الفيل ، وجميع الحيوانات تجري مسرعه في كل اتجاه لتختبأ ، يبدو أن هناك عدو يريد يأذيهم ، فألتفت القنفذ ليذهب الي بيته مسرعاً ، ولكنه تذكر كلام والدته انه يمكنه مواجهه الاعداء ، انه يملك اشواك حادة وهي فرصته ليثبت لأصدقائه ، انه يمكنه مساعدتهم ايضاً .

فذهب القنفذ مسرعاً في اتجاه صراخ الفيل ، ونال من العدو وهزمه بأشواكه القوية وانقذ الفيل ، وعاد معه الي الغابه ، فنظر اليه اصدقائه بفخر وسعاده كبيرة ، وشكروه كثيراً علي انقاذه لصديقهم الفيل ، واعتذروا له علي ما فعلوه معه من قبل ، واصبحوا اصدقاء لا يمكنهم اللعب بدونه ، وعرفوا ان الله ميز كل كائن بشيء لحمايته فلا يصح السخرية من احد ابدا لانه ربما عند الله افضل منهم .

قصص اطفال جميلة

قصص اطفال جميلة

النسر والدجاج

كان تعيش أنثي نسر على قمم أحد الجبال حيث تمتلك عشها على أحد الأشجار التي توجد فوق الجبل.

باضت أنثى النسر أربع بيضات في يوم ولكن حصل زلزال عنيف؛ أدى إلى اهتزاز الجبل وسقطت احدى البيضات من العش.

تدحرجت البيضة واستقرت في عش الدجاج، جاءت الدجاجة احتضنتها حتى فقست وخرج نسر صغير.

قامت الدجاجة بتربية النسر الصغير مع الكتاكيت أولادها، كبر النسر وتعلم كل شيء من الدجاج واعتقد أنه دجاجة.

في يوم كان يلعب الدجاج والنسر فجأة رأي عدد من النسور تحلق في السماء و تمنى أنه لو كان يستطيع الطيران مثلهم.

استهزء الدجاج من النسر وقالوا له أنت دجاجة لا يمكن أن تطير مثل النسور، حزن كثيراً واستسلم ولم يحاول أبداً أن يطير.

للأسف مات النسر بعد أن عاش حياة طويلة كدجاجة وهو في الحقيقة نسر يستطيع الطيران.

قصص اطفال رائعة

قصص اطفال رائعة

قصة الثعلب المكار

في يوم من الايام قررت جميع الحيوانات ان تقوم بحبس الاسد ملك الغابة داخل قفص حتي يتخلصوا من شره، حيث كان هذا الاسد العملاق يخيف الجميع ويلتهم الحيوانات الضعيفة ويملئ الغابة بالرعب والفزع، وذات يوم بينما كان الاسد نائماً في عرينه احضرت الحيوانات قفص ضخم وحبسوا الاسد بداخله ، وظل الاسد علي هذه الحال لعدة ايام .

بينما كان الاسد جالساً في قفصه حزيناً يفكر في حاله إذا بأرنب صغير يمر بجواره، فاخذ الاسد يرجوه قائلاً : ارجوك ايها الارنب الجميل ارجوك ساعدني واخرجني من هذا القفص، هز الارنب رأسه قائلاً : لا لن اساعدك فأنت تأكل الحيوانات وتخيفهم، قال الاسد : اعدك انني لن اعود لهذه الافعال من جديد، فصدقه الارنب وفتح باب القفص فخرج الاسد سعيداً وامسك الارنب المسكين الذي ساعده قائلاً : ستصبح انت الآن اول فريسة لي .

كان الثعلب يمر بجوارهم ويراقب ما يحدث في صمت، فأحب ان يساعد الارنب المسكين فأسرع الي الاسد قائلاً : لقد سمعت يا ملك الغابة انك كنت بداخل هذا القفص منذ قليل، هل هذا حقيقي ؟ فرد الاسد قائلآً : نعم ، قال الثعلب : انت تكذب وانا لا اصدقك، فأنت كبير الحجم جداً ولا يمكن ان تدخل الي هذا القفص الصغير، استفز الاسد تكذيب الثعلب له فقال : كيف تجرؤ علي ان تكذبني ايها الثعلب، سوف اثبت لك الآن انني كنت بداخله .

ثم اسرع الاسد للدخول الي القفص فقام الثعلب بإغلاق القفص بسرعة ومهارة وحبس الاسد بالداخل، ثم التفت الي الارنب قائلاً : لا تصدقه ابداً من جديد فإنه لا يفي بوعده .

قصة القط الجيران

يحكي أن في يوم من الايام كان هناك قط لا يحب نفسه وغير راضي عن شكله ومظهره ويتمني لو أنه يستيقظ يوماً من نومه ليجد نفسه اصبح اي شئ آخر غير انه قط، فكان ينظر الي الطيور ويتمني لو يكون طائراً جميلاً يطير في عنان السماء، وقد حاول هذا القط المسكين بالفعل اكثر من مرة ان يطير ولكنه كان في كل مرة يسقط ويفشل في محاولته .

ومرة اخري كان هذا القط يحاول تقليد البط ويقوم بالسباحة في الماء، ولكنه ايضاً لم يستطع، وبقي هذا القط التعيس يجرب ان يقلد الآخرين ليكون في نفس مكانهم وحياتهم مرة تلو الاخري حتي قرر أن يصبح فاكهة، فقام بإحضار بعض قشر الفاكهة ووضعه حول نفسه، ثم غلبه النوم وهو في وسط الطبيعة .

استيقظ علي القط مفزوعاً علي اصوات الحيوانات بقربه يحاولون التهامه، ففر هارباً وعرف وقتها نعمة القدرة علي الجري السريع والاختباء، فكان سعيداً جداً بنفسه في هذه اللحظة وشعر ان لديه ميزة ليست لغيره من الكثيرين، فقرر أن يرضي عن نفسه ويحبها منذ هذا اليوم ولم يعد يحاول تقليد اي حيوان مرة اخري .

قصة قصيرة للأطفال عن الصدق

قصة قصيرة للأطفال عن الصدق

قصة كن صادقا

كان يوسف يلعب مع أخيه حسن فى البيت بالكرة، أثناء اللعب جاءت الكرة فى زجاج النافذة.
فانكسر الزجاج ….!!!

سمعت أم يوسف صوتًا شديدًا ، فذهبت إلى مكان الصوت ، فوجدت أن الزجاج قد انكسر !
سألت أم يوسف : من كسر زجاج النافذة؟
قال يوسف : أنا يا أماه ، ولكن دون قصد مني .

اعتذر يوسف لأمه ، ووعدها ألا يعود إلى هذا العمل مرة ثانية .
سامحت الأم يوسف ، ولم تعاقبه ؛ لأنه قال الصدق .

ووعد يوسف أمه أنه لن يلعب في البيت مرة أخرى بالكرة، حتى لا يكون سببًا في كسر
أى شيء من أدوات المنزل .

” الحامي حرامي”

كان يوجد تاجر ليس متزوج وليس لديه أطفال قد يريد ويرغب أن يؤدى فريضة الحج ويوجد لدية مال كثير جدًا منه ماله ومنه مال ناس لأنه يعمل في التجارة ويوجد عنده أموال مرهونة للناس. فقال هذا التاجر لنفسه لو دفنت هذا المال الكثير وذهبت إلي فريضة الحج وقد توفيت لقدر الله أو حصل لي حادث أو حدث لي أي شيء أو أي مكروه فستبقي هذه الأموال مدفونة ولا أحد يستفيد منها.

وأصحاب هذه الأموال لا يعلموا كيف يوصلوا إلي هذه الأموال لذلك لابد أن أرهن هذه الأموال عند أحد من الناس ولكن من هل من هو القاضي أم التجار أم الحاكم. ولكن فكر التاجر أن يضع هذه الأموال في صندوق ويغلقها جيدًا وقرر أخيرًا أن يضع كل ما عنده من الأموال والذهب ووضعهم في قرب من جلد الماعز ويخيطه، ويضع على هذا الجلد شمعا حتي لا أحد يمكن فتحه.

السابق
دعاء لشفاء البرص
التالي
دعاء لشفاء البشرة