مطويات مدرسيه

مطويات عن الأخلاق

يعرض عليكم موقع إقرأ مقالة تجدون فيها مطويات عن الأخلاق ، ومطوية عن أخلاق المسلم، ومطويات عن مكارم الأخلاق، ومطوية عن مكارم الأخلاق ثالث ابتدائي، ومطويات pdf، والصفات التي حثنا عليها الإسلام، وبحث عن مكارم الأخلاق للصف الثالث الابتدائي، تابعوا معنا للمزيد عن الأخلاق على إقرأ في مقالنا التالي.

مطويات عن الأخلاق

نشارك معكم في مقالنا التالي مطويات عن الأخلاق إذ يعود الفضل في انتشار حسن الخلق بين الناس وبعضهم البعض للمنشورات و المطويات العديدة حيث أن تلك المطويات والمنشورات تعمل على حث الناس على التحلي بحسن الخلق التي تأتي في العديد من الصفات حيث تحث تلك المطويات الناس على الأمانة والصدق في التعامل مع الآخرين.

مطويات عن الأخلاق1
مطويات عن الأخلاق2
مطويات عن الأخلاق3
مطويات عن الأخلاق4

مطوية عن أخلاق المسلم

الأخلاق هي المبادئ والقواعد التي تُنظّم سلوك الإنسان، وفي الإسلام: الأخلاق الإسلامية هي سلوكيات يحدِّدها الشرع، نزلت من الله -سبحانه- إلى نبيّه -صلى الله عليه وسلم-، وعلّمها للمسلمين قولاً وأداءً؛ لتنظيم حياتهم بالشكل الذي يُرضي الله -تعالى-، وللأخلاق الإسلامية طابِعَيْن؛ الأول وهو الطابع النظري؛ أي الطابع الإلهي، فهو مُراد الله، أما الطابع الثاني فهو الطابع العملي؛ أي تطبيق المسلم للأخلاق حسب التشريع الإلهي والسلوكيات التي تُرضي الله، وتنظّم حياته مع نفسه، ومع الله، ومع المجتمع، وبهذا لا تكون الأخلاق جزءاً من النظام الإسلامي فحسب، بل تعدُّ رُوحه ولُبَّه الذي لا بدَّ من وجوده في جميع مناحي حياة الإنسان المسلم، وقد قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: (إنما بُعِثْتُ لأُتَمِّمَ مكارمَ -وفي روايةٍ صالحَ- الأخلاقِ)، والآن اليكم مطوية عن أخلاق المسلم:

مطوية – عن – أخلاق – المسلمتنزيل

قد يهمك:

  • مطويات عن البيئة
  • مطويات عن مادة الرياضيات
  • مطويات عن يوم المرأة العالمي
  • مطويات عن الماء
  • مطويات عن مخاطر الانترنت
  • مطويات عن لا للعنف
  • مطويات عن مهنة الطب
  • مطويات عن لغتي
  • مطويات عن مخاطر الكهرباء
  • مطويات عن البيئة والتلوث

مطويات عن مكارم الأخلاق

مطوية عن مكارم الاخلاق، الإنسان خلق في هذه الدنيا لعباة الله وحده، والمسلم الحق من يتحلى بالأخلاق الكريمة مع الجميع في المنزل والعمل ومع عامل النظافة والكبير والصغير وجميع الناس، حتى يكون حسن السيرة ويتحلى بأخلاق المسلم الحق، ولذلك سوف نقدم لكم هذه المطوية والتي تتحدث عن مكارم الأخلاق.

مطويات عن مكارم الأخلاق
  • الصدق: الصدق وعدم الكذب من أهم ما يجب ان يتحلى به المؤمن، حيث ان الصدق في القول والعمل مما أوصى به رسولنا الكريم، حيث هو قدوتنا في هذه الحياه، وكان يلقب بالصادق الأمين، لما كا يتصف به من الصدق والأمانة، ولذلك فغن واجبنا ان نكون صادقين مع انفسنا دائما ومع الاخرين حتى نكون ذو صورة حسنة وقدوة يفتخر بنا رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • الحياء: الحياء شطر الأيمان أي نصفه، ورسولنا الكريم أكرم من أتصف بصفه الحياء، فالحياء يشمل الإبتعاد عن فعل المعاصي والسيئات، والحياء من فعل كل قبيح، والخجل من الجهر بأي ذنب أو أي فعل منافي لديننا الحنيف وعدم الجهر بالمعصية والتوبة والرجوع الى الله والحياء من الله قبل عصيانه.
  • المسامحة والعفو عن الناس: مسامحة الغير وتقديم العفو والصفح عمن أساء إليك هو من أعظم قيم ديننا الحنيف ومن أسمى مكارم الاخلاق، حيث أنه عندما يساء إليك في أي أمر فإنه من أخلاق ديننا الحنيف ان نقدم العفو والسماح لأن الله أمرنا بذلك في قوله تعالى ” فمن عفى وأصلح فاجره على الله” فالعفو والصفح من شيم العظماء والذين يتحلون بمكارم الاخلاق.

مطوية عن مكارم الأخلاق ثالث ابتدائي

سنقدم لكم مطوية عن مكارم الأخلاق ثالث ابتدائي ، تعرفوا عليها الآن :

مطوية عن مكارم الأخلاق ثالث ابتدائي
مطوية عن مكارم الأخلاق ثالث ابتدائي

مطويات pdf

تتميز المطويات بصيغة pdf أنها سهلة الإرسال من جهاز لأخر ، كما يمكن استخدامها في عمل المطويات الدينية، أو مطويات الأذكار، بحيث يمكن إرسالها بكبسة زر واحدة بطريقة سهلة وسريعة، يمكن طباعتها بسهولة ، من أكثر الأنواع التي تفيد الطلبة في ذلك الوقت، حيث يتم إرسالها للمعلم بتلك الصيغة على البريد الإلكتروني الخاص به. و من خلال السطور التالية نعرض لكم رابط بتحميل مطويات جاهزة للطباعة pdf 2021 ، وهي :

مطويات – pdfتنزيل
مطويات – pdfتنزيل

الصفات التي حثنا عليها الإسلام

دعونا نتعرّف على الأخلاق الإسلاميّة وفضلها على صاحبها، والتي نزلت من خلال منهج ربّاني مُتكامل لتحقيق التّكامل والتّكافل بين الناس.

  • حُسن إيمان المرء: فهو أهم خُلق يجب التحلّي به، وهو السبيل إلى باقي الأخلاق الحميدة، فمتى صلُح إيمان الفرد صلُحت باقي أعماله، فالمؤمن يُراعي مخافة الله في أقواله وأفعاله، كما ورد في الحديث الشّريف: (ليس المؤمنُ بطعَّانٍ ولا لعَّان، ولا فاحشٍ ولا بذيء)، هذا الحديث يُبيّن أخلاق لسان المرء، ونلاحظ استخدام صيغة المُبالغة للتشديد على أهميّتها، فوصف لسان المؤمن أنّه لا يطعن الآخرين، أي لا يذكر عيوب الآخرين أمام النّاس، ولا يلعنهم أي يدعو عليهم باللّعنة، ولا يقول قولاً فيه معاصي وشتائم، ولا يتّسم كلامه بقلة الحياء. قول الكلمة الطيبة: فالكلمة الطيّبة صدقة، وأثرها كبير على نفوس الآخرين، وقد أمرنا الله بها كما ذكر في الآية الكريمة: (وَقُولُوا لِلنَّاسِ حُسْنًا﴾.
  • كظم الغيظ والعفو عن الناس: أي عندما يتعرضّ المسلم لغيظ وأذى من الآخرين يكتمه ولا يُعلم به النّاس بالرّغم من مقدرته على أخذ حقّه، وأيضاً يعفو عمَّن أساء له، كما جاء في الآية الكريمة: (وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ ).
  • الإصلاح بين الناس: فضيلة عظيمة ورد ذكرها في القرآن والسّنة في عدّة مواقع، وأثرها عظيم في المجتمع لما فيها من خيرٍ يعود على المجتمع، ويُزيل الضّغينة، والكره، والحقد بين الناس، قال تعالى: (وَأَصْلِحُوا ذَاتَ بَيْنِكُمْ).
  • حُسن الظنّ بالنّاس: يُعتبر سوء الظّن سهماً من سِهام إبليس يُفرّق به بين النّفوس وينشر الكراهية، وقد دعانا الإسلام إلى التماس الأعذار للنّاس، ونهانا الله عن سوء الظّن بهم، بقوله تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيرًا مِّنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ).
  • الصبر: هو من الأخلاق الفضيلة التي تعود بالنّفع العظيم على صاحبها في الدّنيا والآخرة، والصّبر أنواع: فهناك صبر على الابتلاء، وصبر على الطّاعة، وصبر على أذى النّاس، وكل أمر يصبر عليه المسلم دون تذمّر وشكوى يُثاب عليه صاحبه في الدّنيا والآخرة، قال تعالى: (إنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُمْ بِغَيْرِ حِسَابٍ).
  • الإحسان للناس: دعا الله عزّ وجل إلى الإحسان في كل شيء، الإحسان يكون في العبادة، وفي العمل، وفي العلاقات بين النّاس وخاصة الوالديْن، حتى في وقت الحرب حثّنا الإسلام على الإحسان، قال تعالى: (وَأَحْسِنْ كَمَا أَحْسَنَ اللَّهُ إِلَيْكَ).
  • ترك الغيبة والنميمة : الغيبة هي رذيلة نهى الدّين عنها، وتعني ذكر النّاس بما يكرهون، وشبّه الرّسول عليه السّلام الذي يغتاب النّاس كأنّه يأكل لحومهم وهم أحياء، وأما النّميمة نقل الكلام بين النّاس بقصد الإفساد، قال تعالى: (ولا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ بَعْضاً).
  • العدل بين الناس: هو التوسّط والقصد بالأمور، وتقييم الأمور ووزنها دون تحيُّز إلى فئةٍ ما أو أمرٍ ما، قال تعالى: (إِنَّ اللّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالإِحْسَانِ).
  • تطبيق العُرف والإعراض عن الجاهلين: دعا الإسلام إلى الكفّ عن المجادَلة، والإعراض عن اللّغو والجهل، وتطبيق الأعراف السّائدة بالمجتمع والتي لا تتعارض مع الشّريعة الإسلاميّة، قال تعالى: (خُذِ الْعَفْوَ وَأْمُرْ بِالْعُرْفِ وَأَعْرِضْ عَنِ الْجَاهِلِينَ﴾.
  • السّخاء والكرم: ينشر المحبّة والود بين النّاس، ويُزيل الضّغينة والحقد في قلوبهم، ويُنسي العيوب، قال تعالى: (وَمَا أَنفَقْتُم مِّن شَيْءٍ فَهُوَ يُخْلِفُهُ ۖ وَهُوَ خَيْرُ الرَّازِقِينَ).
  • الصّدق، هو مُطابقة الأفعال مع الأقوال، ويجب تحرّي الصّدق في كل شيء، الصّدق في الأقوال والأفعال، والصّدق في العمل، والصّدق في النيّة، قال تعالى: (يا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللهَ وَكُونُوا مَعَ الصَّادِقِينَ).
  • الرّفق واللّين: دعا الإسلام إلى الرّحمة والرّأفة في التّعامل، وبيّن أنها موجبة لمحبّة النّاس بخلاف لو كان الفرد غليظاً في التّعامل لنفر النّاس منه، قال تعالى: (وَلَوْ كُنْتَ فَظّاً غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ).
  • التّواضع وعدم التكبّر: التّواضع أولاً يكون بالخضوع والاستسلام لله عزّ وجل وهذا بدوره يُحقّق التّواضع مع النّاس أي احترامهم بغض النّظر عن ظروفهم وأحوالهم، ومعرفة حقوقهم وتأديتها لهم، وقبول النّصيحة منهم، قال تعالى: (وَاخْفِضْ جَنَاحَكَ لِمَنِ اتَّبَعَكَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ).

بحث عن مكارم الأخلاق للصف الثالث الابتدائي

  • تعتبر الأخلاق هي الضامن الأوحد لاستمرارية الحياة على سطح الكرة الأرضية بسلام ومودة ومحبة، وهي الضامن كذلك لاستمرار النهضة، وانعدامها يقصد الدمار والخيبة والخسران، ليس على الإنسان لاغير، لكن تنعكس آثارها السلبية على المجتمع.
  • لكن تؤدي إلى تضرر جميع المخلوقات والكائنات وأشكال الحياة ايضًا، وهي عملية تراكمية بإمتياز، متنوعة مصادرها، فقد يستمد الناس أخلاقهم من الطقوس والتقاليد والأعراف المتبعة وهي من اهم النقاط في موضوع عن مكارم الأخلاق وأثرها على الفرد والمجتمع .
  • وقد يقوم الدين أخلاق الناس، من خلال إضافة الأخلاق الحميدة، ومحو الأخلاق السيئة التي نشأوا عليها، لذلك في الأديان لازمة بشكل كبير للنواحي الأخلاقية، فضلاً عن وظيفتها الرئيسية الأخرى، والمتمحورة بشأن توضيح مفهوم الناس بخالقهم وربهم المعبود، وأيضًا فإن التفاوت الأخلاقي بين الناس حاضر، نظرًا لعدم تشابه البيئات التي ترعرعوا فيها.
  • ونظرًا ايضًا لعدم تشابه أكثر أهميتها نحو الناس، فبعض الناس يضربون بها عرض الحائط ويعتبرونها معيقا للطموح والتقدم والنجاح، استيعاب بهذا يدوسون على إنسانيتهم وعلى من حولهم، حتى يستطيعوا الوصول إلى غاياتهم وغاياتهم الدنيئة الرخيصة، والتي ستسبب لهم ولمن حولهم الهلاك والخسران.
  • ولطالما عانت الحضارات والبشرية والدول والشعوب من انعدام الأخلاق نحو ساستها وقائديها، ومن يتولون أمورهم ويديرونها، فقد أدى هذا إلى طحن الكثير من الإنس برحي الوفاة، وآخرها ومن أكبرها ما وقع في الحربين العالميتين الأولى والثانية، من دمار وخراب إجتاح العالم أجمع، وقضى على إثره ملايين الناس والبشر.
  • كما تتنوع الأخلاق لتشمل الكثير من الشمائل، مثل الصدق، والأمانة، وحب الغير، والحرص على الناس، وعلى أموالهم، وحرياتهم، وممتلكاتهم، وأعراضهم، كما تشمل ايضًا الذهاب بعيدًا عن الغيبة والكلام الفاحش، والإخلاص في الشغل، والنزاهة، ومكارم الأخلاق قطعًا غير ممكن عدها ولا إحصاؤها.
السابق
مطويات عن الأسنان
التالي
مين كان عندها هرمون الحمل ضعيف وارتفع